آخر الأخبار والأنباء العاجلة وكل ما يهم المستخدم العربي

شيخ الأزهر: العنف مرفوض.. والحوار هو المخرج الوحيد من الوضع الراهن

حول التدوينة: الجمعة, أغسطس 02, 2013 0 التعليقات

http://upload.wikimedia.org/wikipedia/ar/thumb/7/76/%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D8%AE_%D8%A3%D8%AD%D9%85%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D8%B7%D9%8A%D8%A8.jpg/280px-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D8%AE_%D8%A3%D8%AD%D9%85%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D8%B7%D9%8A%D8%A8.jpg
قال شيخ الأزهر أحمد الطيب، إنه يرفض «استخدام العنف أو التحريض عليه بديلًا عن الحلول السياسية»، مشيرًا إلى أن «الدولة مسؤولة عن حماية حق التظاهر السلمي وأن الحوار هو المخرج الوحيد من الوضع الراهن بمصر».

وأوضح «الطيب»، في بيان له، صباح الجمعة، أن الأزهر الشريف يجدد تأكيده الدائم على رفض استخدام العنف أو التحريض عليه بديلًا عن الحلول السياسية والحوار، ويؤكد على مسؤولية الدولة وكل الأطراف السياسية في وجوب الحيلولة دون وقوع العنف بأي ثمن والحفاظ على سلامة المواطنين كافة أيًا كانت انتماءاتهم وتوجهاتهم. وأضاف بيان شيخ الأزهر: «كما يؤكد الأزهر الشريف على حق كل مواطن في ممارسة حقه في التظاهر المشروط بالسلمية، والدولة مسؤولة عن حماية هذا الحق، والحوار العاجل والجاد وحده هو المخرج الوحيد من الوضع الراهن، وهو السبيل لبناء الثقة من جديد بين كل أطياف الشعب المصري».

ولفت شيخ الأزهر في بيانه إلى أنه «يجب على الجميع الاستجابة الفورية للحوار، فالتاريخ لن يرحم متخاذلًا أو معاندًا على حساب الأوطان والشعوب». وتابع: «لن يمل أزهر المصريين أبداً في تذكير الجميع بحرمة الدماء وبقول النبي صلى الله عليه وسلم (لزوال الدنيا أهون عند الله من قتل امرئٍ مسلم)». 
All Rights Reserved by خليك متابع © 2014 - 2015