آخر الأخبار والأنباء العاجلة وكل ما يهم المستخدم العربي

السيسي يدعو للتظاهر لمواجهة "العنف والارهاب" والاخوان يعتبرونها اعلان حرب

حول التدوينة: الأربعاء, يوليو 24, 2013 0 التعليقات
http://image.almanar.com.lb/edimg/2013/MiddleEast/egypt/SESY.jpg


أكد النائب الأول لرئيس الوزراء المصري والقائد العام للقوات المسلحة الفريق أول عبد الفتاح السيسي اليوم، أنه لم يخدع الرئيس المعزول محمد مرسي، داعياً المصريين إلى "النزول الى الشوارع يوم الجمعة المقبل"، لمنحه تفويضاً بمواجهة الإرهاب. وأضاف السيسي "اريد أن ينزل كل المصريين ليظهروا للعالم ارادتهم وقرارهم، وتفويض الجيش باتخاذ القرار اللازم لمواجهة هذا العنف وهذا الإرهاب". وقال السيسي في كلمته "ارى أن هناك من يريد دفع البلاد الى نفق مظلم"، محذراً من أنه "لن ننتظر قيام مشكلة كبيرة". وشدد السيسي على أن "هذا الجيش يؤمر فقط بإرادة واوامر المصريين".
من جهة ثانية، شدد السيسي على أن الجيش المصري يقف على مسافة واحدة من كل المصريين، قائلاً إن المؤسسة العسكرية قدمت للرئيس المصري المعزول محمد مرسي ثلاث توصيات للخروج من الأزمة، مشيراً إلى أنه قدم نصيحة للتيار الديني بعدم طرح مرشح للرئاسة. وأكد السيسي أن كل البيانات التي أصدرها الجيش اطلع عليها مرسي، مشيراً إلى أنه نصح مرسي بترك منصبه أو بإجراء استفتاء، ولكنه رفض.
وقال القائد العام للقوات المسلحة إنه ناقش مع مرسي خيارات كثيرة للخروج من الأزمة ولكن بلا جدوى، مؤكداً أن "الجيش المصري يؤمر من الشعب فقط". وأكد السيسي أنه لا تراجع عن "خريطة الطريق" التي تمّ الإعلان عنها، معرباً عن الإستعداد لأن تكون الانتخابات القادمة تحت إشراف دولي. هذا وحذر السيسي من أن "التعامل بعنف مع الشعب المصري خطر وغير مقبول". وفي مسعى لطمأنة الداخل والخارج، أكد السيسي "نحن مستعدون لانتخابات يشرف عليها اهل الأرض كلهم".
وعقب خطاب السيسي، اعتبر نائب رئيس حزب "الحرية والعدالة"، الجناح السياسي لجماعة "الإخوان المسلمين" في مصر، عصام العريان أنه "من حق الشعب المصري أن يستمع إلى وجهة النظر الأخرى من نفس المنبر الذي ألقى وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي منه خطابه".
وتساءل العريان على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" "أليس هناك رجل رشيد ينصحه بإخراج الرئيس الشرعي الذى أعطاه غالبية المصوتين أصواتهم في انتخابات حرة ليقول كلمته؟!!" من جهتها، ذكرت "الجبهة السلفية" على صفحتها على "فيس بوك" أن "الجيش يعرف أنه فقد الكثير من غطائه الشعبي الذي كان معه في بداية الانقلاب، ويريد الآن استعادته ولو بحشود وهمية لتغطي على مجزرة كبيرة يعد لها فيما يبدو".
من جانبه اعتبر "تحالف دعم الشرعية" بقيادة الاخوان المسلمون ان دعوة السيسي الى التظاهر الجمعة لتفويضه التحرك بمواجهة الارهاب هي بمثابة "اعلان حرب اهلية".
وجاء في بيان صادر عن "التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب" ، ان "تهديدات السيسي قائد الانقلاب العسكري الدموي هي إعلان حرب أهلية وتنذر بارتكاب المذابح الواسعة تحت غطاء شعبي مزيف ، وأن هذا لن يرهب الشعب المصري ولن يزيده الا اصرارا".

All Rights Reserved by خليك متابع © 2014 - 2015