آخر الأخبار والأنباء العاجلة وكل ما يهم المستخدم العربي

د. عبد المنعم أبو الفتوح

حول التدوينة: السبت, مارس 17, 2012 0 التعليقات
السيرة الذاتية للدكتور عبد المنعم أبو الفتوح عبد الهادى
https://fbcdn-sphotos-a.akamaihd.net/hphotos-ak-ash4/s320x320/423783_363791713655806_159643994070580_1087629_1601979524_n.jpg
د.عبد المنعم أبو الفتوح عبد الهادي (15 أكتوبر 1951 -) الأمين العام لاتحاد الأطباء العرب[] ومدير عام المستشفيات بالجمعية الطبية الإسلامية وأحد القيادات الطلابية في السبعينات وعضو سابق بمكتب إرشاد جماعة الإخوان المسلمين في مصر. وأحد المرشحين المحتملين للرئاسة في مصر عام 2012. اشتهر وسط القوى السياسية الأخرى ووسط العديد من أفراد الإخوان المسلمين بأنه من أكثر الإخوان المنفتحين على الآخر والأكثر في نفس الوقت جرأة وشراسة في معارضة الحكومة، يصف البعض أبو الفتوح بأنه من جيل التجديد داخل الجماعة.

نشأته

ولد في حي الملك الصالح بمصر القديمة في 15 أكتوبر 1951 لأسرة جاءت الي القاهرة من كفر الزيات بمحافظة الغربية، وكان ترتيبه الثالث بين ستة إخوة كلهم ذكور.
لم يؤثر انشغاله بالعمل العام علي دراسته فظل محافظا تفوقه في جميع سنوات الدراسة وحصل علي بكالوريس طب القصر العيني بتقدير جيد جدا، لكنه حرم من التعيين بسبب نشاطه السياسي واعتقل لعدة أشهر ضمن اعتقالات سبتمبر ١٩٨١ الشهيرة. إلا أنه واصل تفوقه الدراسي وحصل علي ماجيستر إدارة المستشفيات كلية التجارة جامعة حلوان.

الانضمام للإخوان

تميز أبو الفتوح في الجامعة بنشاطه واهتمامه بشئون زملائه فشغل منصب رئيس اتحاد كلية طب القصر العيني التي كانت في ذلك الوقت رائدة في العمل الإسلامي، ثم أصبح بعد ذلك رئيس اتحاد طلاب جامعة القاهرة. فانضم لحركة الإخوان المسلمين وشغل منصب عضو مكتب الإرشاد بها منذ عام 1987 حتي 2009.

مناظرته للسادات

تناقش مع السادات مره حين شغل منصب رئيس اتحاد طلاب جامعة القاهرة، واتهم السادات بأن من يعمل حوله هو مجموعة من المنافقين، متعللاً بمنع الشيخ محمد الغزالي من الخطابة، واعتقال طلاب تظاهروا في الحرم الجامعي.

اعتقاله

اعتقل في عام 1981م فى عهد السادات بسبب موقفه من معاهدة كامب ديفد، ضمن اعتقالات سبتمبر الشهيرة، ثم حوكم في أحد قضايا المحاكم العسكرية لجماعة الإخوان المسلمين، حيث سجن عام 1996 لمدة 5 سنوات. وقد كان يشغل منصب الأمين العام المساعد لاتحاد الأطباء العرب قبل سجنه، وعقب خروجه وفي الانتخابات ماقبل الأخيرة لاتحاد الأطباء العرب. حصل على أصوات الأطباء لمنصب الأمين العام لاتحاد الأطباء العرب. كما اعتقل لعدة اشهر عام 2009 بسبب انتمائه لجماعة الاخوان و معارضته لنظام مبارك .
أعتقل في عهد محمد حسني مبارك لمدة خمس سنوات لنشاطه السياسي، حصل خلالها علي ليسانس الحقوق من جامعة القاهرة.

ترشحه للرئاسة

في عام 2011 عقب ثورة يناير اعلن الدكتور أبو الفتوح ترشحه لانتخابات الرئاسة المصرية 2011[2][3]. وقوبل القرار بالترحيب من بعض القوي السياسية الا انه لاقي اعتراضا من قبل مكتب الإرشاد بجماعد الاخوان المسلمين لاعلانهم مسبقا عدم تقديم اي مرشح لانتخابات الرئاسة القادمة[6]. وأعلن المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين أن أي عضو بالجماعة إذا أراد الترشح فعليه أن يترشح مستقلا
ثم حدث وأعلن مكتب الارشاد فصل الدكتور عبدالمنعم من المكتب نتيجه ترشيحه للرئاسه وبعد فصله من الجماعة أثناء خروجه من المكتب قال أنه يراهن على أنه سيحصل على أصوات مكتب الارشاد بل على الدكتور محمد بديع نفسه
ويذكر ان المرشد العام للاخوان المسلمين قال فى حوار تلفزيونى أنه لن يعطى صوته له .

اصابته في هجوم مسلح

أصيب عبدالمنعم أبو الفتوح في هجوم من قبل ثلاثه من المسلحين يوم الخميس 23 فبراير 2012، من قبل مجهولين أثناء عودته من مؤتمر جماهيري عقده في محافظة المنوفية. حدث له ارتجاج فى المخ ولكنه تعافي منها سريعا
ويذكر فى حيثيات الحادث أنه تعرض لهجوم مسلح من قبل ثلاثه مسلحين وقالت المصادر الطبيه انه حدث له إرتجاج فى المخ ولكنه تعافي منها سريعا. وتم إلقاء القبض على بعض المتورطين منهم من هربوا من السجون أثناء الأحداث اللاحقة لقيام ثورة 25 يناير.

العمل الإنساني

عقب تخرجه شغل العديد من المناصب السياسية والنقابية مثل منصبه السابق كأمين عام نقابة أطباء مصر ومنصبه الحالي كأمين عام اتحاد الأطباء العرب، كما امتد عمله العام للعمل الإغاثي والإنساني من خلال رئاسته للجنة الإغاثة والطوارئ باتحاد الأطباء العرب، التي أرسلت مساعدات طبية وإنسانية إلي ضحايا حادثة سيول أسوان وسيناء وكارثة الدويقة، كما قامت بتجهيز المستشفيات الميدانية بميدان التحرير خلال الثورة المصرية، وتقديم المعونات لضحايا الثورة الليبية ومجاعات الصومال، وتوفير المساعدات للبنان وقطاع غزة.

الحياة الأسرية

يعيش حاليا في القاهرة مع زوجته التي تعمل كطبيبة نساء وتوليد ولديه ستة أبناء ثلاث إناث يعملن طبيبات وثلاث ذكور يعملون في مجالات الهندسة والصيدلة والتجارة.

الفكر

يتسم فكر د. عبد المنعم أبو الفتوح بأنه فكر وسطي ذا مرجعية إسلامية ويقبل الرأي الآخر ويرفض أي تعدي على الحريات الفردية وقد صرح من قبل بأن مصدر السلطة الحقيقية والتشريع سواء القانون أو الدستور هو الشعب ومن أرائه

مناصب

  رئيس اتحاد كلية طب قصر العيني سنة 1973.     رئيس اتحاد طلاب جامعة القاهرة سنة 1975.     الأمين العام المساعد لنقابة أطباء مصر سنة 1984.     أمين عام لجنة الإغاثة الإنسانية – نقابة أطباء مصر من عام 1986 وحتى عام 1989.     أمين عام نقابة أطباء مصر من عام 1988 إلى عام 1992.     أمين عام اتحاد المنظمات الطبية الإسلامية منذ تأسيسه حتى الآن.     الأمين العام المساعد وأمين صندوق اتحاد الأطباء منذ عام 1992 حتى عام 2004.     رئيس لجنة الإغاثة الطوارئ منذ إنشائها حتى الآن.     مدير عام مستشفيات الجمعية الطبية الإسلامية حتى عام 2004.     أمين عام اتحاد الأطباء العرب من مارس 2004 حتى الآن.     عضو بمكتب الإرشاد بجماعة الإخوان المسلمين منذ عام 1987 - 21 ديسمبر 2009     عضو بالهيئة العليا للمجلس العربي للاختصاصات الطبيه.     عضو مراقب بمجلس وزراء الصحة العرب .     عضو المؤتمر القومي العربي.     عضو المؤتمر القومي الاسلامى.     عضو مجلس الامناء بمؤسسة القدس الدولية
All Rights Reserved by خليك متابع © 2014 - 2015