آخر الأخبار والأنباء العاجلة وكل ما يهم المستخدم العربي

التغطية الخاصة لمرور كويكب بين الارض ومدار القمر

حول التدوينة: الثلاثاء, نوفمبر 08, 2011 1 التعليقات


http://www.egynews.net/wps/wcm/connect/a371ab8048fcf21c8c49edb5f896ca2b/Thumbmail2011-11-08+15%3A55%3A29.9963.jpg?MOD=AJPERES
لتغطية الخاصة لمرور كويكب بين الارض ومدار القمر •• #RNN

اعداد:إياد صلاح إسماعيل

•• ميعاد المرور ••
يمر غدا الاربعاء فى الساعة 1.28 صباحاً بتوقيت القاهرة

•• معلومات حول الظاهرة ••

ينتظر كوكب الأرض غدا، الأربعاء، اقتراب كويكب سيار قطره 400 متر ويزن 55 مليون طن، على مسافة أقرب من بعد القمر عن الأرض، وذلك فى الساعة 1.28 صباحاً بتوقيت القاهرة (28.11 مساءً 8 نوفمبر بتوقيت جرينتش)، فى ظاهرة لم تحدث منذ أكثر من 30 عاماً.

يعرف الكويكب الذى تم اكتشافه بواسطة مرصد جامعة أريزونا عام 2005 بـ(YU55 2005) وسيكون أقرب للأرض من القمر بـ59 ألف كيلومتر، على مسافة 325 ألف كيلومتر، ويدور الكويكب حول الشمس مرة كل 14 عاماً ويدور حول نفسه مرة كل 20 ساعة.

من جانبه، يؤكد الدكتور علاء إبراهيم، أستاذ مساعد علوم الفضاء بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، أن القمر هو أقرب جرم كونى من الأرض على مسافة 384 ألف كيلومتر، ونادراً ما يخترق جسم آخر هذه المسافة، ولم يحدث هذا منذ عام 1976 عندما اقترب الكويكب (2010 XC15) على نحو مشابه، ولن نشهد مثل هذه الظاهرة مرة أخرى حتى عام 2028 عندما يمر الكويكب (2001 WN5) على مسافة أقرب من الكويكبين السابقين تقدر بـ230 ألف كيلومتر، وهى أكبر بقليل من نصف المسافة بين الأرض والقمر.

ويضيف إبراهيم أن هذا الكويكب، وهو فى حجم سفينة كبيرة، لا يشكل أى مخاطر على الأرض فى دورته الحالية، حيث تتابعه المراصد الفلكية حول العالم بما فيها مرصد الجامعة الأمريكية، وهو يتحرك فى مدار لا يتقاطع مع الأرض أو القمر، ومن المتوقع أن يتابع الآلاف من الفلكيين الهواة والمحترفين اقتراب الكويكب الذى سيكون واضحاً من النصف الشمالى للكرة الأرضية.


ولن يتسنى رؤية الكويكب بالعين المجردة لكن يمكن رصده بالتليسكوبات ذات عدسات بقطر 6 بوصات أو أكبر يوم الأربعاء 9 نوفمبر، حيث سيبتعد بعد ذلك عن الأرض بسرعة كبيرة.

كما أشار إلى أن اقتراب الكويكبات من الأرض يعد فرصة عظيمة لدراسة هذه الأجسام التى هى بقايا من نشأة الأرض وكواكب المجموعة الشمسية، ويوفر اقترابها الكثير من الوقت والمال اللازمين لإطلاق رحلات فضائية للغرض ذاته، مضيفا أنه نظراً لأن جميع كواكب المجموعة الشمسية تعرضت لتغيرات جيولوجية وجغرافية جذرية لم تتعرض لها هذه الكويكبات السيارة الأصغر حجماً، فإن هذه الكويكبات تعد فرصة علمية نادرة لدراسة تاريخ وتركيب المادة التى نشأت منها الأرض وكواكب المجموعة الشمسية، قائلا، إن تلك الكويكبات شهود على ميلاد الأرض منذ 4،6 مليار عام، ويحملون فى طياتهم سر نشأة كوكبنا.

•• مخاوف من الظاهرة ••

اعتقد وتخوف فى نفس ذات الوقت بعض العلماء الروس من ان جاذبية الارض ينجذب اليها الكوكيب هذا ويسقط على الارض فيكون واقع الاصطدام بمثابة 2قنبلة نووية
All Rights Reserved by خليك متابع © 2014 - 2015