آخر الأخبار والأنباء العاجلة وكل ما يهم المستخدم العربي

نور الشريف: أوافق على تجسيد مبارك لكن بشرط

حول التدوينة: السبت, أكتوبر 01, 2011 0 التعليقات

نور الشريف: أوافق على لعب دور مبارك بشرط تقديم الحقيقة كاملة

http://l1.yimg.com/i/i/ab-mk/metro/nour3.jpg

عبر الفنان الكبير نور الشريف، فى برنامج "بحث وتحرّى" مع المذيعة باتريسيا هاشم، على إذاعة ميلودى أف أم بيروت، عن استعداده لعب دور الرئيس السابق حسنى مبارك، إذا عرض عليه بشرط أن يكون الدور حقيقياً مشدّداً على ضرورة انتظار المحاكمة والإدانات، التى ستصدر بحقّ مبارك وتقديم الدور بحريّة كاملة لإعطاء نموذجاً عن رئيس حكم لثلاثين عاماً، وارتكب الأخطاء التى أدّت إلى ثورة 25 يناير، والتى لم يتخيّل أحد حدوثها ولا حتّى فى الأحلام.

وصرح بأنه متواجد حاليا فى بيروت للنقاهة، إلى جانب تواجده بجوار صديقه النجم عادل إمام أثناء استكماله تصوير مسلسل "فرقة ناجى عطا الله"، وعن حالة ابنته قال نور الشريف إن ابنته المخرجة سارة تتماثل للشفاء بعد معاناتها مع مرض نادر فى الطحال، وتنتهى من العلاج الذى ستخضع له فى لندن خلال ستة أشهر، وأكد أن هذه المحنة ساهمت فى تماسك العائلة وجمع شملها، وهنا بادرت "باتريسيا" إلى سؤاله عن احتمال عودته إلى طليقته الممثلة بوسى التى رافقته فى كل رحلاته إلى لندن، فأجاب بإيجابية كبيرة: "يا ربّ، يا ربّ، بتمنّى..".

أما عن هجوم الصحافة على مسلسل "الدالى" واتهامه بالفشل، أكّد نور الشريف أن الجزء الثالث كان الأنجح، وأكثر مما كان يتوّقع ويعتبره وساماً على صدر كل من شارك فيه، مؤكداً على أن رأى الشارع أهمّ من رأى الصحافة التى يحترمها واعتبر الشريف أن المسلسل انتقد النظام قبل سقوطه وهذا يعتبر جرأة كبيرة.

وعن إشاعة اعتزاله التى رُوّج لها خلال تواجده مع ابنته فى لندن، اعتبر نور الشريف أن خبيثاً وراء هذه الإشاعة المغرضة، وأنه لن يفكّر فى الاعتزال إلا فى حالة واحدة فقط، إن وافق الأزهر على تمثيله شخصية الإمام الحسين، ويحلم أن يموت مثل الممثل محمود المليجى وهو يعمل، لأن لا رغبة لديه بالاعتزال الذى اعتبره بمثابة إعدام له، مؤكداً على تجاهله مؤخراً لكل ما ينشر من إشاعات عنه على النتّ.

واعتبر نور الشريف أن جمهوره هو رصيده الوحيد، وهو الذى ساعده كثيراً لتخطّى أزمته فى مواجهة إشاعة شذوذه الجنسى، واعتبر أنه كان ضحيّة إشاعات صحفية بشكل مكثّف، وهذا أحزنه كثيراً فما كان ليعترض لو كانوا يقولون الحقيقة، فالصحفى وإن كان حراً، ولكن يجب أن يبرز وثائق ومستندات تؤكّد اتهاماته، ولكن ليس من حق الصحافة أن تطلق إشاعة وتتاجر فيها، ومن ثم تتناقلها كل وسائل الإعلام، وتساءل من يعوّض له الإساءة المعنوية حين تظهر براءته، فالإشاعة عمرها طويل أما الاعتذار فيكون لمرّة واحدة، وأنهى "الشريف" كلامه بقوله "أفظع شىء للفنان أنك تخوّفيه يقول رأيه، عندها لن يكون إيجابياً وحنصير فنانين للتسلية "، وأضاف أنه تنازل عن التعويض المادى الذى حكمت به المحكمة على الصحفيين مطلقى الإشاعة واللذين سجنا لعام واحد.

وأعلن الممثل نور الشريف أنه يحضّر لعملين جديدين، الأول قبل رمضان وهو "عرفة البحر" للكاتب محمد الصفتى، وسيقدّم فيه مخرجاً جديداً، والعمل الثانى يحتفظ به سراً وهو عمل طريف رفض الكشف عن تفاصيله.
All Rights Reserved by خليك متابع © 2014 - 2015