آخر الأخبار والأنباء العاجلة وكل ما يهم المستخدم العربي

إصابة 2 في مشاجرات «بنزين 80» بأسيوط.. و«التموين» تطارد تجار السوق السوداء بالمنيا

حول التدوينة: الثلاثاء, سبتمبر 20, 2011 0 التعليقات
<p>A girl selling fuel publicly on street, Faysal, Giza, September 19, 2011. According to an investigative report by Al-Masry Al-Youm, fuel has been shown to be sold outside authorized fueling stations, where gasoline (a fuel high on demand) is filled into containers (bearing names of state companies authorized to sell specified fuels at subsidized prices) at &#39;black market&#39; prices.</p>
تصوير نمير جلال
ارشيفي

أصيب اثنان في مشاجرات وقعت بين السائقين أمام عدد من محطات الوقود بأسيوط بسبب نقص كميات «بنزين 80» وتزاحم السائقين للحصول عليه.
فيما تعطلت حركة السيارات على الطرق السريعة وفي الشوارع الرئيسية بعدد من المدن, وتسببت في اختناقات مرورية بعد أن امتدت طوابير السيارات الأجرة والملاكي والـ«توك توك» إلى نحو مائة متر بالمحطات الواقعة على الطرق الرئيسية.
واتهم السائقون شركات توزيع البنزين والسولار بـ«افتعال أزمة» في ظل غياب الرقابة من المسؤولين بالمحافظة بعد ارتفاع سعر البنزين في السوق السوداء.
وأكد مصدر مسؤول في الغرفة التجارية بأسيوط أن أهم الأسباب في أزمة السولار والبنزين هي «غياب الرقابة والمتابعة من مديرية التموين على محطات البنزين وشركات التوزيع الخاصة بالمواد البترولية»
في المنيا تستمر المطاردات من قبل مفتشي التموين لتجار السوق السوداء للحد من ظاهرة انتشار تجارة البنزين بالسوق السوداء, وارتفاع سعر لتر «بنزين 80» إلى جنيهين ونصف الجنيه في حين أن سعره الحقيقي 90 قرشاً.
وأعلن عزت حمزة، وكيل وزارة التموين بالمحافظة، وجود 3 أطنان «بنزين 80» كاحتياطي استراتيجي، وتدفيع كميات مماثلة من «بنزين 90» يومياً على محطات الوقود، ووجود 4575 لتر سولار كمخزون استراتيجي، مؤكداً استمرار الحملات لمواجهة تجار السوق السوداء.
All Rights Reserved by خليك متابع © 2014 - 2015